Thursday, July 14, 2011

Freedom writers - 2007



القصة مكررة، شاهدناها في أفلام عدة، رغم ذلك مع هذه القصة أجد أني لا أمل إعادة مشاهدتها كلما قدمها فيلم ما بطريقة جيدة، لا أطلب رؤية مختلفة كما أطلب دائمًا، فقط أطلب الصدق والعمق في التعامل مع المشاعر . ما يشجع حقًا، ويؤثر في النفس حين نشاهد هذه النوعية من الأفلام هو الشحنة الإيجابية التي تقدمها للنفس، والتفاؤل الذي تبثه حين تتفاعل مشاعرك معها.


 القصة معتادة حقًا، يمكن تلخيصها في المحاكاة العربية لها " مدرسة المشاغبين"، فقط في هذا الفيلم وأفلام أخرى، الخلفية الاجتماعية أكثر بروزًا وعمقًا من مجرد فكرة المشاغبة أو الانحلال؛ فنجدُ أن المجتمع متنافر منقسم تبعًا للعرق إلى فئات، لكن مدرسة مخلصة تستطيع تحقيق اختلاف، والفيلم خلال هذه المعالجة يتطرق بشكل مؤثر لقضية العنصرية. لهذا فالفيلم ليس عن مدرسة تكافح لتنجح في مهمتها التي تتمثل في تعليم طلبتها، الفيلم عن مجتمع يتخبط في مشاكله، لكنه قادر على إيجاد الحل بفضل مخلصين.

الفيلم قصته حقيقية، ويقتبس اسمه من اسم كتاب حقيقي نشرته هذه المجموعة من الطلاب سموه "Freedom writers diary " ، وهو عنوان فيه أيضا تناص مع قصة حقيقية أخرى لمجموعة أخرى سميت "Freedom riders" أول مجموعة من البيض والسود يتحدون التقسيمات العنصرية لترتيب الجلوس في الحافلات العامة.

الفيلم محمس، ومصنوع بجودة، لا أستطيع أن أقول أنه أفضل ما صنع حتى في فئته، ولا أنكر أني شاهدت عددًا من الأفلام ذات السيناريو الذي يكاد يكونُ مطابقًا، لكني كما قلت أحب أن أشاهد هذه النوعية من الأفلام، ربما لأن كل شيء يبدأ من هنا : التربية (حجرة الفصل).

لمعلومات عن الأبطال وتفاصيل الإخراج والإنتاج يمكن الدخول هنا


4 comments:

بسنت said...

انا بحييك على المدونه المتخصصه دى
مميزه جدا
----------------
القصه شفتها فى فيلم اجنبى بردوا بس غير دا
الفيلم فن وصناعه
والحقيقه اتقانها غالبا اجنبى افضل

أحمد الحضري said...

شكراا ليكي
.. المدونة مشترك فيها مجموعة من الأصدقاء .. يمكن أنا أقلهم في الكتابة فيها دا أول مقال ليا هنا .. شكراا على المرور وعلى التعليق .. أنصح لو وقع الفيلم تحت إيدك شوفيه

Uouo Uo said...


thx

شركه تنظيف

Uouo Uo said...


thx

كشف تسربات المياة
غسيل خزانات
شركة نظافة عامة